بحوث العلوم

 

 النيتروجين :

 تبحث كافة المخلوقات الحية باستمرار عن النيتروجين في شكله الذي تستطيع أجسامها استخدامه ، إذا أن النيتروجين يشكل جزءا مهما من أجسام الإنسان والحيوان والنبات .

 والنيتروجين جزء مهم وضروري من مادة ( البروتيين ) التي تمثل مادة بناء جسم الإنسان ، فبدون هذه المادة لا ينمو الإنسان ويستعيد صحته ويصحح أنسجته المتضررة أو البالية .

 يشكل النيتروجين 78 بالمئة من الهواء الذي نتنفسه ، بينما لا يشكل الأوكسجين إلا 21 بالمئة منه ، ويوجد حوالي 20 مليون طن من النيتروجين فوق كل ميل مربع من مساحة الأرض .

 النيتروجين غاز لا لون له ولا رائحة ولا طعم ولا يذوب إلا قليلا في المياه ، ويتحول إلى سائل عند ضغطه بقوة كبيرة أو تبريده إلى درجة حرارة متدنية جدا تصل إلى 218 درجة مئوية .

 وقد يبدو أنه من السهل على الكائنات الحية الحصول على هذا الغاز لأنه يحيط بنا من كل النواحي في الهواء ولكن لا يوجد في الطبيعة إلا بعض النباتات التي تسمى ( بقول ) ( الحمص والفول والعدس .. الخ ) يمكن أن تستعمل النيتروجين النقي في الهواء ، على عكس جسم الانسان الذي لا يستطيع استعماله إلا مركبا وذلك عن طريق البروتيين ويوجد البروتيين في النباتات واللحوم التي نتناولها يوميا .

 وعلى الرغم من أن النيتروجين موجود في الهواء الذي نتنفسه لكننا لا نستعمله في الرئتين ، إذ أن الإنسان يعيده إلى الخارج كما أدخله إلى جسمه ، وكل ما يفعله النيتروجين أنه يحلل الأوكسجين الموجود في الهواء بحيث لا يستعمل الإنسان نسبة كبيرة من الأوكسجين دفعة واحدة .


©2003 Web Design by Deepeye Web Solutions