بحوث الطبيعة

 
حرارة الصيف :

 تزيد مسافة بعد الأرض عن الشمس في صيف شمال الأرض عنها في شتاء هذه المنطقة مسافة 450 مليون كلم تقريبا ، ومع ذلك فإن الصيف حار أكثر من الشتاء .

 لا تعتمد حرارة فصل الصيف على مسافة بعد الأرض عن الشمس على الإطلاق ، بل إن سبب حر الصيف يعود إلى حقيقة أن محور الأرض يحافظ على نفس الاتجاه خلال دوران الأرض حول الشمس ، وهو اتجاه النجم الشمالي .

 لهذا السبب ، وخلال الجزء الأول من السنة ، يبتعد القطب الشمالي عن الشمس ، فيسود الشتاء في شمال الكرة الأرضية ، وعندما يحل القسم الثاني من السنة يقترب القطب الشمالي من الشمس فيسود الصيف هناك ، أما في الجزء الجنوبي من الكرة الأرضية فيحدث العكس تماما .

 يعود سبب اختلاف الطقس خلال فصول السنة إلى أن أشعة الشمس تصل إلى الأرض مائلة في الشتاء أكثر منها في الصيف ، إن الأشعة المائلة تعطي حرارة أقل لسببين : الأول أنها تنتشر فوق مساحة أكبر على سطح الأرض والثاني أنها تفقد الكثير من حرارتها خلال مرورها في الجو المحيط بالأرض .

 كما ويوجد عوامل أخرى تساعد على تنظيم الطقس ، مثل المياه واليابسة والارتفاع عن سطح البحر وغير ذلك تجعل المياه الطقس مستقرا إلى حد معين وتساعد على منح حدوث تغيرات كبيرة في درجات الحرارة أما اليابسة فلا تخزن الحرارة ( كما تفعل البحار ) لذلك قد تحدث تغيرات كبيرة في درجات الحرارة في المناطق الشاسعة ، أخيرا يكون الهواء أقل كثافة في المناطق المرتفعة عن سطح البحر وبالتالي فهو لا يستطيع امتصاص كمية كبيرة من الحرارة كما يحدث للهواء الموجود بالقرب من البحر .


©2003 Web Design by Deepeye Web Solutions