بحوث المعلومات

 

 العسل :

 لا يصنع النحل العسل بالأصل ، لفائدة الإنسان ، إنما لأنه يشكل غذائه الأساسي ، وأول خطوة في عملية صناعة العسل تبدأ من زيارة للزهر وامتصاص الرحيق ونقله إلى خلايا النحل بعد تخزينه في كيس العسل الموجود أمام المعدة حيث يوجد صمام يفصل هذا الكيس عن العمدة .

 يخضع السكر الموجود في الرحيق لتفاعل كيميائي أولا ، ثم تبدأ عملية إزالة الماء من الرحيق وذلك عن طريق التبخر ، إلا أن النحل لا يستطيع إزالة كل كمية المياه فيبقى جزء منها فيه .

 يستخرج العسل من الخلايا بعدة طرق فيمكن عصر أقراص العسل بضغطها وحتى أنه يمكن بيع الأقراص وهي مملؤة بالعسل دون عصرها لكن أغلب أنواع العسل تستخرج من الأقراص بواسطة آلة خاصة لاستخراج العسل تستعمل مبدأ ( الطرد المركزي ) .

 تتغير أنواع العسل حسب نوع الزهرة التي يأتي منها الرحيق ومناخ المنطقة التي توجد فيها خلايا النحل ويحتوي على مكونين أساسيين الأول هو اللفلوز والثاني هو الدكستروز ، كما ويحتوي العسل على كمية قليلة من السكروز والملتوز والدكسترين والمواد المعدنية والأنزيمات والفيتامينات والبروتينات والحوامض .

 وتتنوع كذلك ألوان العسل ونكهاته وذلك حسب مصدر الرحيق أيضا وفي المناطق التي يتم فيها إنتاج العسل لا يكون هناك إلا بضعة نباتات تستطيع إنتاج ما يكفي من الرحيق لذلك تتصف مناطق معينة بأنواع معينة من العسل .


©2003 Web Design by Deepeye Web Solutions